لتبق على اطلاع أينما كنت

ملياردير روسي يطوف سواحل بحر ايجه التركية بقصره العائم

وصل الملياردير الروسي “فرهاد أحمدوف”، أحد أغني رجال الأعمال في العالم، إلى مطار ميلاس-بودروم الجوي، في تركيا، على متن طائرته الخاصة، برفقة زوجته وأبنائه الثلاثة، لينتقلوا على الفور إلى يخته الذي يشبه القصر العائم، والمسمى “لونا”.

وزار أحمدوف، وهو رئيس مجلس إدارة شركة “نورث جاز”، ثاني أهم شركة في روسيا لتسويق الغاز في العالم بعد عملاق الغاز الروسي “جازبروم”، أطلال كنيدوس بمنطقة “داتشا” الواقعة في محافظة موغلا التركيةبقصره العائم الذي تبلغ مساحته 115 مترا مربعا.

وعبر أحمدوف، ذو الأصول الأذرية والبالغ من العمر 59 عامًا، عن انطباعاته حول المكان للصحفيين، قائلًا: “إن طبيعة المكان وتاريخه غاية في الروعة، علينا أن نعرف قيمتها فهي تعتبر أجمل أماكن العالم”.

وألقت أسرة أحمدوف بنفسها في أطلال كنيدوس صاحبة التاريخ العريق الممتد إلى 3 آلاف و500 عام، الواقعة في أقصى الغرب من شبه جزيرة داتشا، ورسى يخت الأسرة على بعد ثلاثة أميال من كنيدوس،ونزل من رصيف الميناء الخشبي إلى اليابسة ومعه أربعة أفراد من حراسته، وكان مرتديًا تي شيرت (قميصًا) مكتوبا عليه اسميخته (لونا) وقبعة وشورت، وقام أحمدوف مع أسرته بجولة دامت لمدة ساعة تقريبًا، رافقه خلالها مسؤولون يشرفون على حفريات الأطلال.

كان أحمدوف اشترى اليخت” لونا” من الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش مالك نادي تشيلسي الإنجليزي بقيمة 130 مليون دولار في مطلع العام الجاري، ويوجد على اليخت مهبط للطائرات المروحية وغواصة صغيرة وقارب 6 سرعات وزجاج ضد الرصاص وجميع أنواع الدفاعات ضد مطلقي الصواريخ.

وتقدر سرعة اليخت بـ 30 ميلا في الساعة، ويعمل به 50 شخصًا منهم 30 في الخدمات و20 للحراسة، كما يوجد به مركز للرياضات المائية والغوص، وحوضا سباحة؛ أحدهما مغلق، والآخر مفتوح.

اترك رد