لتبق على اطلاع أينما كنت

(İHH) تطالب بسحب الجنسية من مواطنين أتراك من اصل يهودي

التقى وفد من هيئة الإغاثة الإنسانية التركية (İHH) مع كتل نيابية لأحزاب في البرلمان التركي، من أجل المطالبة بسحب الجنسية من مواطنين أتراك من أصل يهودي، قالت الهيئة إنهم ذهبوا إلى إسرائيل للمشاركة في القتال، ومقاضاتهم، بتهمة المساهمة في ارتكاب مجازر، وجرائم حرب.

وجاء اللقاء عقب تجمع لأعضاء من الهيئة ووقف “الوحدة” التركي، أمام مبنى البرلمان حاملين أعلام فلسطين، ولافتات مناهضة لإسرائيل، مرديين هتافات من قبيل “إسرائيل قاتلة الأطفال”، و”استفيقوا أيها المسلمون وقفوا إلى جانب إخوانكم”، و”إسرائيل القاتلة.. اخرجي من الشرق الأوسط”.

وقال عضو مجلس الإدارة في الهيئة “زين العابدين أوزكان”، في كلمة أمام الحشد المجتمع أمام البرلمان: “ينبغي إلغاء قرار إعفاء المواطنين الذين يمتلكون جنسيتين تركية، وإسرائيلية من خدمة العلم، ويجب على تركيا أن تلغي اعترافها بدولة إسرائيل على الفور، كما أن سجلات الدولة مدون بها الفترة التي أدى فيها المواطنون من ذوي الجنسيتين خدمة العلم في إسرائيل، لذلك يجب تحديد تلك الأسماء، وسحب الجنسية منهم، ومقاضاتهم بتهمة المساهمة في ارتكاب مجازر، وجرائم حرب”.

وأوضح “أوزكان” أن نحو (1390) شخصا استشهدوا في غزة، وأصيب (8) آلاف آخرين جراء الهجمات الإسرائيلية، التي بدأتها بحجة مقتل (3) شبان إسرائيليين كانوا مختطفين، داعياً إلى إلغاء كافة الاتفاقيات العسكرية، والمدنية المبرمة مع إسرائيل.

اترك رد