لتبق على اطلاع أينما كنت

العثور على 3 سوريين مقتولين في هاتاي

استأجرت عائلة سورية من 3 أشخاص بيتاً في حي ’ميدان‘ في قضاء أنطاكيا التابع لولاية هاتاي جنوب تركيا قبل سنة من الآن بعد هروبها من الحرب الدائرة في الأراضي السورية.

وحسب ما ورد من أقاويل فإن صاحب الشقة ذهب لإعطاء المستأجرين السوريين فاتورة الماء فطرق الباب ولم يفتح له. وعاد ثانية مساءً ليطرق الباب مجدداً دون أن يفتح المستأجرون الباب. وعلى إثر ذلك شعر بالريبة لوجود رائحة كريهة تنبعث من البيت. فاستخدم نسخة مفاتيح البيت الاحتياطية ودخل البيت، ليجد جثث المستأجرين السوريين في بداية التعفن.

وسارع صاحب الشقة على الفور إلى الشرطة للإبلاغ عن الحادثة؛ فتوجهت فرق التحقيق الجنائية التابعة لمديرية أمن ولاية هاتاي إلى الشقة التي تم إغلاقها بالشمع الأحمر.

وبيّنت التحليلات الأولية للجثث أن السوريين الثلاثة وهم رجل وامرأتان قُتلوا برصاص مسدس تم إطلاقه على رؤوسهم.

وبناءً على أن الجثث تعود لسوريين، بدأت عمليات البحث والتحقيق على مستوى واسع لإلقاء القبض على الفاعلين.

وتبين لاحقاً أن قوات الأمن تمكنت من التعرف على الأشخاص الذين يقفون وراء الجريمة من خلال آلات التصوير الأمنية المتوزعة في المنطقة، وتعمل قوات الأمن على إلقاء القبض عليهم.

 

اترك رد