لتبق على اطلاع أينما كنت

أطفال سوريا في المخيمات التركية يبدأون عاما دراسيا جديدا

بدأ الأطفال السوريون في مخيمات اللاجئين بتركيا، عاما دراسيا جديدا بعيدا عن أرض الوطن.

وفي مخيم “أونجوبينار” بولاية “كيليس” التركية الحدودية مع سوريا، توجه 4651 طفلا سوريا إلى صفوفهم الدراسية في مدرسة المخيم، بادئين عاما دراسيا آخر بنكهة مرارة اللجوء والحزن على فقد الأحباب، حسب وصفهم.

وقال مسؤول قسم التعليم في المخيم “علي إروتشان”، في تصريحات للأناضول، إن المسؤولين عن العملية التعليمية في المخيم يسعون للتخفيف من حزن الطلبة، ولتحويل مشاعرهم السلبية إلى طاقة إيجابية.

وفيما يتعلق بالمنهج الدراسي قال إروتشان إن الطلبة يدرسون باللغة العربية إلا أنهم يتلقون 6 مواد دراسية باللغة التركية، يقوم بتدريسها معلمون أتراك. وأشار إروتشان إلى أن المدرسة التي تحتوي على 96 فصلا دراسيا يعمل بها 135 من المدرسين والمدرسات السوريين و14 من المدرسين والمدرسات الأتراك.

بدوره أعرب “سلام ياسين” الطالب في الصف الأول الثانوي بالمدرسة عن سعادته للعودة للقاء أصدقائه مع بداية العام الدراسي، مؤكدا على حبه لمدرسته، ومعربا عن أمنيته في أن يعمل في مجال الصحافة بعد تخرجه.

اترك رد