لتبق على اطلاع أينما كنت

“الكيان الموازي” يعلن عن تأسيس حزب سياسي جديد

 

أعلن “إدريس بال” المستقيل من حزب العدالة والتنمية، عقب أحداث 17 كانون الأول / ديسمبر، التي شهدت صراع حادّاً بين الحكومة والكيان الموازي “جماعة فتح الله غولن” بشأن إغلاق معاهد الجماعة في جميع أنحاء تركيا، أعلن اليوم الأربعاء، عن تأسيس حزب سياسي جديد، باسم “حزب التطور الديمقراطي”. وذلك خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم في أحد فنادق العاصمة التركية أنقرة.

وقال “بال” أن من أهم مشاكل تركيا هو تقلص معايير الديمقراطية والأمان فيها، مضيفاً أنه سبب تأسيسيهم لهذا الحزب هو عبث بعض الأطراف بالقانون والحقوق وممارستها للكذب والإرهاب، بحسب تعبيره.

ونفا “إدريس بال” تبعية حزبه لأي من الأطراف الدينية والفكرية، مؤكداً على أن حزبه هو حاضنة لكل من طاله الظلم والتهديد، ولكل شجاع يرغب في الوقوف ضد الظلم والظالم، سواء أكان يسارياً أو يمينياً.

اترك رد