لتبق على اطلاع أينما كنت

تركي يرشق زعيم المعارضة التركية بحذائه

قام مواطن تركي، اليوم الخميس، برشق زعيم حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض، كمال “قليشدار أوغلو”، بفردتي حذائه، وذلك خلال مشاركته في ندوة نظمها حزبه بعنوان “لقاء المتقاعدين”.

وتم إبعاد المواطن إلى خارج الصالة، بعدما وجه تهماً إلى قلشدار أوغلو قائلاً “أنتم خذلتمونا، وعدتمونا في مساعدتنا وكنا قد علقنا آمالنا بكم، سياستكم هذه قد دمرتنا”.

وعُلم في وقت لاحق أن السبب الكامن وراء الحادثة، هو أن المواطن يعمل في أحد مصانع معاوني “كمال قلشدار أوغلو” وجاء إليه قبل بدأ الندوة شاكياً له سوء معاملة معاونه مع الموظفين، لكن قلشدار أوغلو لم يولي للأمر أهمية.

اترك رد