لتبق على اطلاع أينما كنت

صندوق تأمين ودائع المدخرات التركي يضع يده على بنك آسيا

وضع “صندوق تأمين ودائع المدخرات” التركي يده على بنك آسيا القريب من جماعة “فتح الله كولن” التي تصفها الحكومة التركية بـ”الكيان الموازي”، وتتهمها بالتنصت الغير المشروع والتغلغل في أجهزة الدولة.

جاء هذا عقب قرار لهيئة التعديل والمراقبة المصرفية والذي يقضي بمنح الصندوق حق استخدام ٦٣٪ من الامتيازات المحددة لمجلس إدراة البنك.

وكانت الهيئة اجتمعت اليوم الثلاثاء لتقييم تقرير حول المراقبات والتدقيقات لبنية شراكة البنك التي قامت بها لجنة شكلت لهذا الشأن.

جدير بالذكر أن الحكومة التركية تصف جماعة “فتح الله كولن” المقيم في الولايات المتحدة الأمريكية منذ عام ١٩٩٨ بـالكيان الموازي، وتتهمها بالتغلغل داخل أجهزة الدولة وفي مقدمتها سلكي القضاء والشرطة، كما تتهم عناصر تابعة للجماعة باستغلال منصبها وقيامها بالتنصت غير المشروع علىمؤسسات الدولة وكبار الشخصيات والمواطنين والوقوف وراء حملة الاعتقالات التي شهدتها تركيا في ١٧ ديسمبر/ كانون الأول ٢٠١٣ بدعوى مكافحة الفساد والتي طالت أبناء عدد من الوزراء ورجال أعمال ومدير أحد البنوك الحكومية،

كما تتهمها بالوقوف وراء عمليات تنصت غير قانونية وفبركة تسجيلات صوتية وتسريب أسرار الدولة لجهات خارجية.

اترك رد