لتبق على اطلاع أينما كنت

اتفاق ثلاثي لنقل الغاز الأذري لأوروبا عبر تركيا

وقعت شركة خطوط أنابيب نقل البترول التركية “بوتاش”، وشركة النفط الحكومية الأذرية “سوكار”، و شركة “بريتيش بتروليوم” البريطانية، اتفاق شراكة لمشروع “تاناب” (خط أنابيب الغاز الطبيعي العابر للأناضول، والذي ينقل الغاز الأذري إلى أوروبا عبر تركيا).

وأفاد وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي طانر يلدز، في كلمة له خلال حفل توقيع الاتفاق، الذي نظم بمبنى وزارة الطاقة التركية، في العاصمة أنقرة، أن تاناب هو مشروع التقت فيه التهديدات السياسية والفرص الاقتصادية، قائلاً ” عازمون على مواصلة المشروع، رغم انخفاض أسعار الغاز المرتبطة بأسعار النفط الخام”.

ولفت يلدز أن وضع حجر الأساس للمشروع سيكون في 17 آذار/ مارس بمدينة قارص، شمالي شرق تركيا، ضمن حفل سيحضره الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان، والأذربيجاني، إلهام علييف، مبيناً أن تاناب مشروع هام للغاية فيما يتعلق بإمداد دول الاتحاد الأوروبي بالغاز.

وذكر الوزير التركي أن بعض الشركات أوقفت استثماراتها في مجال الطاقة مؤخراً، مضيفاً ” هناك جهات حاولت وضع عقبات سياسية فضلاً عن الاقتصادية أمام المشروع، ولكن لن تقف أي عقبة سياسية أمام هذا المشروع”.

ونوه يلدز أنهم يثقون بشركائهم، -شركة النفط الأذرية، وشركة “بريتيش بتروليوم” البريطانية-، قائلاً ” إن التهديدات والفرص لمثل هكذا مشاريع لا تنتهي، كما أننا سننهي المشروع الذي سيجتاز 20 ولاية دون أن نلحق أي ضرر بالبيئة، حيث ستطبق كل المعايير الغربية تقريبا”.

بدوره، أوضح “غوردون بيريل”، الرئيس الإقليمي لشركة “بريتيش بتروليوم” لدول تركيا وأذربيجان وجورجيا، أن تركيا شريك استراتيجي للشركة البريطانية، قائلاً ” باتت تركيا مركز طاقة هام خلال السنوات الخمس أو العشر الأخيرة، وكوننا شركاء في تانابفذلك يعد خطوة هامة من أجلنا، كما أن تاناب فرصة مهمة لأمن الطاقة في تركيا”.

من جانبه، ذكر “محمد كونوك”، نائب المدير العام لشركة بوتاش، أن مشروع تاناب سيلبي جزءا كبيرا من احتياجات الغاز الطبيعي لتركيا وأوروبا، إضافة إلى أنه سيسهم بشكل كبير في أمن الطاقة للمنطقة، منوها إلى زيادة حصة شركتهم من المشروع إلى 30%.

وتتوزع حصص شركاء مشروع تاناب على الشكل الآتي، حصة الشركة الأذرية 58%، حصة “بريتيش بتروليوم” البريطانية 12%، وحصة شركة بوتاش، 30%.

يشار أن خط الغاز العابر للأناضول “تاناب” – من المخطط أن ينقل حوالي 16 مليار متر مكعب من الغاز الأذري (10 مليار متر مكعب إلى أوروبا، و 6 مليار متر مكعب إلى تركيا) بحلول عام 2019 – يعد من أهم خطوط الغاز الاستراتيجية التي تشرف عليها تركيا.

اترك رد