لتبق على اطلاع أينما كنت

“فيتش” تبقى على التصنيف الائتماني لتركيا ونظرة مستقبلية مستقرة

أبقت وكالة “فيتش” الدولية للتصنيف الائتماني، تصنيف تركيا عند درجة “بي بي بي سالب” المصحوبة بقدرة على الاستثمار، مع التأكيد كذلك عن نظرة مستقبلية مستقرة. 

وذكر بيان، صدر أمس الجمعة، عن الوكالة الدولية، أن الإبقاء على تصنيف تركيا عند هذه الدرجة يرجع إلى أن أسعار النفط المنحفضة، كان لها أثر في تحسن التضخم وعجز الحساب الجاري، مضيفا “لكنها أثرت في الوقت ذاته بالسلب على الصادرات المتوجهة إلى روسيا وأوكرانيا والشرق الأوسط”.

واوضح البيان أن تركيا لازالت محافظة على قوة التمويل الحكومي، لافتاً إلى أنه لم يتم رصد أي مخاطر لانزلاقات مالية قبيل الانتخابات العامة التي من المفترض أن تشهدها تركيا خلال شهر حزيران/يونيو المقبل. 

وتابع البيان: “وفضلا عن ذلك فإن القطاع المصرفي لم يتأثر بالتطورات المتعلقة ببنك أسيا، ويعيش حالة جيدة”.

 

اترك رد