لتبق على اطلاع أينما كنت

حزب الشعوب الديمقراطي: لا تحالف مع العدالة والتنمية

أعلن الرئيس المشارك لحزب الشعوب الديمقراطي، صلاح الدين دميرطاش، في أول تصريح له قبيل إعلان النتائج الأوليه للإنتخابات النيابية التى جرت اليوم، أنه لن يقيم تحالفاً مع حزب العدالة والتنمية 

 

تعهد الرئيس المشارك لحزب الشعوب الديمقراطي، صلاح الدين دميرطاش، في أول تصريح له قبيل إعلان النتائج الأوليه للإنتخابات النيابية التى جرت اليوم، بأنه لن يقيم تحالفاً أو إئتلافاً مع حزب العدالة والتنمية.

وزعم دميرطاش، أن الحملة الإنتخابية التى قام بها حزب العدالة والتنمية لم تجرى في أجواء نزيهة، موضحاً أن حزب العدالة والتنمية قد إستغل كافة إمكانيات الدولة في حملته الإنتخابية.

وقال دميرطاش “بالرغم من ذلك، إستطعنا أن نحقق نصراً عظيماً، وسنوجه ذلك النصر لخدمة المظلومين والفقراء والكادحين في تركيا، وكذلك في إعلاء قيم السلام والديمقراطية والعدالة”.

وأضاف دميرطاش، “سنوفي بكل وعد قطعناه على أنفسنا خلال الحملة الإنتخابية. فقد صار حزب الشعوب الديمقراطي حزب تركيا الحقيقي. ونستحق جميعاً الآن أن نعيش معاً شرف هذا النصر العظيم”.

وتابع قائلاً “من أهم النتائج التى خرجت بها هذه الإنتخابات، كان القضاء على غرور وكبر حزب العدالة والتنمية – الذى أصر بإستمرار على نفي وجود القضية الكردية – بشرق الأناضول.

هذا وتشير النتائج الأولية إلى حصول حزب الشعوب الديمقراطي على 12.9% من إجمالي الأصوات، وهو ما يعني تجاوزه نسبة “العتبة الانتخابية” المؤهلة لدخول البرلمان التركي والتى تبلغ 10%.

فيما حصل حزب العدالة والتنمية على 40.79% من الأصوات، الأمر الذى قد يضطره للتحالف مع إحدى القوى الحزبية التى إجتازت “العتبة الإنتخابية” وتشكيل حكومة إئتلافيه معها، لعدم حصوله على “غالبية مطلقة” تمكنه من تشكيل الحكومة التركية المقبله منفرداً.




اترك رد