لتبق على اطلاع أينما كنت

“داعش” يهدد “أردوغان” ويصفه بـ”الطاغوت الهالك الخائن”

في إصدار مرئي لتنظيم “داعش”، وصف من خلاله الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بـ”الطاغوت الذي حكم بغير ما أنزل الله، والخائن الذي باع تركيا لجيوش الصليبيين”.

واعتبر التنظيم في الشريط الصادر عن المكتب الإعلامي في “ولاية الرقة”، اليوم الثلاثاء، بعنوان “رسالة إلى تركيا”، أن أردوغان “قد خان تركيا بعد بيعها لعصابات بي كا كا وجيوش الصليبيين، وإلى الأمريكان الصليبيين أولياء اليهود، و”بي كا كا” المجرمين الملحدين، والجيش السوري الحر العلماني، وعملاء المرتدين من آل سعود”.

ووجه المتحدث، دعوته للرئيس التركي بالتوبة قائلا “يا أردوغان ومن معه، يا من كفرتم بالله وآمنتم بالطواغيت، بل وصرتم طواغيت بكبريائكم وخيانتكم، تشرّعون القوانين الوضعية على سنة سلفكم أتاتورك، وتوالون الصليبيين وملاحدة والمرتدين وتتبعون عسكرهم، توبوا إلى الله، واحكموا بشرعه، وانصروا المسلمين”.

كما دعا الشعب التركي، إلى تقديم البيعة إلى “أمير المؤمنين الخليفة أبي بكر الحسيني البغدادي، من أجل “فتح “القسطنطنية” التي يعمل الخائن أردوغان ليل نهار على تسليمها للصليبيين” بحسب المتحدث في الشريط.

وحثّ المتحدث التركي التابع لتنظيم “داعش”، الأتراك على “التوبة والكفر بالديمقراطية والعلمانية والقوانين الوضعية والقبور الشركية وغيرها من الطواغيث، ونصرة الخليفة ودولته”.

تعليق 1
  1. تركي غيور يقول

    أعجب من هؤلاء الزنادقة أو السذج من المضللين الجهلة ” مناتباع داعش ” إن كنتم تكفرون من آوى السوريين بالملايين ووقف ضد منظمات ملحدة كا بي كاكا ومع هذا تتهمونه بالكفر والزندقة !!!!
    والله إنكم أهل فتنة وضلال وكثيرون من الغيبة عقولهم يأبون أن يسمعوا صوت الحق … أين أنتم من حاكم دمشق الصفوي المجوسي المشرك والذي عبدته طائفته من دون الله !!! وأجبروا كثير من السوريين المستضعفين أن يلقبوه بالإله !!! أين أنتم من ذلك …؟
    لماذا لا نراكم تحركون ساكنا” بالزحف تجاه دمشق ؟!!!!! وتحرير المستضعفين من اهل الشام من نيران الظالم المتغطرس !!! أم أنه حليفكم الذي تتضامنون معه في السر والعلن … قالتكم الله كم أظهرت الأحداث قبح وجوههم قبحكم الله من منافقين مضلين مكفرين بغير بنيان …. قبحكم الله من مردة قتلة ترهبون الناس على طريق بعيد كل البعد عن تعاليم الإسلام السمح الذي يقوم على لا كراه في الدين … أم أنكم تفصلون الدين على هواكم …. لا غفر الله لأمثالكم ونسأل الله أن يتم عدله فيكم ويشتت شملكم ويكسر شوكتكم ويفضح قبح أقعتكم لوجوهكم النجسة القبية بإدعاء الدين والدين منكم براء

اترك رد