لتبق على اطلاع أينما كنت

سفارة أنقرة بالمغرب تحتفل بالذكرى الـ 92 لتأسيس الجمهورية التركية

أحيت السفارة التركية في المغرب، مساء أمس الخميس، الذكرى الـ92 لتأسيس الجمهورية التركية في حفل أقيم بمقر إقامة سفير أنقرة لدى الرباط، وحضره “عبد الاله بنكيران” رئيس الحكومة المغربية، ودبلوماسيون ومسؤولون مغاربة وأجانب.

وقال السفير التركي بالمغرب “أدهم باركان أوز “، في كلمة له خلال الحفل، إن “بلاده  تهدف لتقوية علاقتها مع المغرب، الذي يعتبر دولة لها دور مهم في العالم العربي وفي منطقة المتوسط”.

وأبرز السفير التركي أن العلاقات السياسية والاقتصادية بين البلدين في تطورٍ مهمٍ، وأن المبادلات التجارية بينهما  تضاعفت عشر مرات خلال العقد الماضي، مؤكدا أن بلاده تتطلع الى الرفع من وتيرة هذه المبادلات، وتهتم أيضا بالاستثمار الصناعي في المغرب.

واعتبر أيضا أن “البلدين يتبادلان نفس الرؤية لتعميم السلم في العالم والاستقرار في المنطقة ، ويهدفان الوصول إلى مستقبل أفضل”.

وأشاد “أوز” بوقوف المجتمع الدولي ، بما فيه الشعب المغربي وعاهله المغربي “محمد السادس”، ضد الإرهاب الذي يستهدف تركيا، “خصوصا أن الإرهاب يهدد المنطقة، وهو ما يتطلب  مضاعفة الجهود لمكافحة هذه الظاهرة”.

ولفت إلى أن “أزمة اللاجئين الحالية هى الأكبر من نوعها منذ الحرب العالمية الثانية ، وتؤثر على دول المنطقة ، ومؤخرا جزءً كبيراً من أوروبا”، موضحا أن بلاده والمغرب يتعاملان مع قضية اللاجئين بمقاربة إنسانية، حيث استقبلت بلاده أزيد من مليوني لاجئ.

وأفاد أن التغييرات المهمة التي يعرفها المغرب، تحت قيادة “محمد السادس”، جعلت من البلاد نموذجا في ظل  منطقة مضطربة، على حد تعبيره

واحتفلت تركيا أمس، بالذكرى الـ 92 لتأسيس الجمهورية، وتقام احتفالات بهذه المناسبة في كل أنحاء في البلاد، والبعثات الدبلوماسية التركية في الخارج.

وشارك الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” في مراسم الاحتفال الرسمية، التي أقيمت عند ضريح مؤسس الجمهورية “مصطفى كمال أتاتورك” بالعاصمة أنقرة.

اترك رد