لتبق على اطلاع أينما كنت

باحث تركي يدعو للاستفادة من الأكاديميين السوريين في الجامعات التركية

دعا مدير مركز البحوث السياسية والهجرة في جامعة “هاجي تبه” التركية، الأستاذ المساعد “مراد أردوغان”، إلى استثمار طاقات الأكاديميين السوريين والاستفادة منهم في الجامعات التركية.

وأشار إلى لجوء نحو 500 أكاديمي سوري من ذوي الخبرة السابقة إلى تركيا، منذ بدء الحرب الدائرة في سوريا.

وقال أردوغان في حديثه للأناضول، اليوم الأحد، إن العديد من الأكاديميين السوريين المختصين في مختلف المجالات، لا يستطيعون العمل في تركيا لتصنيفهم ضمن قانون الحماية المؤقتة.

وأضاف أن “هؤلاء الأكاديميين يغادرون إلى دول أخرى بإرادتهم أو بطلب من تلك الدول”.

ولفت أردوغان إلى ضرورة العمل على إبقاء الأكاديميين السوريين في تركيا.

وبيّن أن، “هذا الأمر يساهم بزيادة التنوع في تركيا من جهة، ويفتح لنا قنوات حوار مع 2.5 مليون سوري يتواجدون في بلادنا، و ينبغي على هيئة التعليم العالي القيام بخطوات عاجلة جدًا، وتعيينهم في الجامعات الحكومية”.

وأردف قائلًا: “يجب أن نكسب هؤلاء، لأن قدراتهم مهمة بالنسبة إلينا، فضلًا عن أهمية الدور الذي سيلعبونه في عملية التكامل في تركيا، وينبغي علينا في هذا الإطار التحرك بشكل سريع”.

وأكد وجود أشخاص مؤهلين جدًا من بين اللاجئين السوريين الموجودين في البلاد.

وأشار الأكاديمي التركي أن “أحد العلماء السوريين غادر من تركيا إلى الولايات المتحدة الأمريكية الأسبوع الماضي، لكننا نعلم أنه يرغب بالعودة إلى هنا مجددًا، ينبغي على تركيا توفير الإمكانيات لهؤلاء ليتمكنوا من إنشاء مستقبل لأنفسهم هنا، وفي حال حققنا ذلك، فإنهم سيفضّلون البقاء في تركيا، وهذا سيكون مكسبًا بالنسبة لنا”.


اترك رد