لتبق على اطلاع أينما كنت

فاطمة وبشرى: نستمع إلى همومكم مقابل ليرة واحدة!

نشرت صحيفة “دريلش بوستاسي” جلوس طالبتين في أحد أكثر الشوارع حيوية في مدينة “أوشاك” ليستمعوا الى هموم الناس.

وتستمع “فاطمة كبرى جاووش” الطالبة في جامعة “أوشاك” كلية الآداب، قسم الفنون التاريخية، و”بشرى باير” الطالبة في الجامعة نفسها، في كلية الاتصالات، قسم الإذاعة والتلفزيون، إلى هموم الناس مقابل ليرة تركية واحدة.




وأفادت فاطمة أنها تستمع منذ 15 يوما إلى مشاكل الناس، وهما تستمعان في اليوم الواحد إلى أكثر من 30 و 40 شخصا، وأضافت أن هدفهما توزيع الحب والسرور على الناس، وأنهما تحاولان عبر ذلك إيجاد مخارج وحلول للمشاكل التي يعانون منها. و”عندما نستمع إليهم يدفعون ليرة واحدة، وهي أجرة رمزية فقط، ولكن تساهم في ميزانيتنا على الأقل”، تضيف بشرى.

Uşak Üniversitesi öğrencisi iki kız arkadaş, vatandaşların yoğun olduğu caddelerde ellerinde taşıdıkları "1 TL'ye dert dinlenir" yazısıyla talep eden insanların dertlerine çözüm bulmaya çalışıyor. Günde 30-40 kişinin derdini dinleyen Uşak Üniversitesi Fen Edebiyat Fakültesi Sanat Tarihi Bölümü öğrencisi Fatma Kübra Çavuş ile İletişim Fakültesi Radyo Televizyon ve Sinema Bölümü öğrencisi Büşra Bayer, vatandaşın ilgisini çekiyor. ( Soner Kılınç - Anadolu Ajansı )

وتضيفان “إن الناس الذين يتحدثون إلينا هم من مختلف الأعمار، ففيهم كبير السن ومن هو في منتصف العمر، ويشكوا هؤلاء من مشاكل عائلية أو صحية، في حين أن الشباب ومن هم في أعمارنا يشكون من مشاكل في المدارس أو علاقات لاحب، وأجمل شيء أننا نراهم ينصرفون من عندنا وهم يبتسمون”.

اترك رد