جامع السلطان أحمد في تركيا

  1. لماذا يشتهر جامع السلطان أحمد؟

أجمل ما قد ترى عيناك هي العمارة الهندسية التي تميز بها أحد أهم المساجد وأضخمها في العالم الإسلامي وهو مسجد السلطان أحمد أو ما يعرف بالجامع الأزرق.

2. أين يقع الجامع؟

يقع جامع السلطان أحمد في اسطنبول في ميدان السلطان أحمد على الجهة المقابلة منه يقع متحف آيا صوفيا.

3. تاريخ المسجد:

بني المسجد بين عام 1609 – 1616م، وهذا الذي سجلته النقوش على البوابات الخاصة بالمسجد، وقد بُني على يد المهندس محمد آغا، ويعتبر المهندس محمد آغا أحد أبرز وأهم المهندسين في العالم التركي، للمسجد سور عالي من ثلاث جهات وله خمسة أبواب.

تأثرت هندسة مسجد السلطان أحمد بالهندسة الفرسية والفن الفارسي في زخرفاتها والتصاميم، وتنتشر القبب في المسجد والنوافذ الكبيرة التي تجلب الإضاءة لصحن المسجد.

من أحد فكاهات بناء المسجد فيما نقله التاريخ أن السلطان أحمد كان متوجهاً إلى الحج فأمر المهندس ببناء مسجد ذي قبة ذهبية ولأن المادة لم تكن متوفرة لدى المهندس ليتم البناء في الوقت المحدد تلاعب في اللغة وجعله مسجد ذو ست قباب، الفكاهة هنا هو أن كلمة ذهب (بالتركية آلتين) وست (بالتركية آلتي) تتشابهان في النطق، وهذا ما استغله المهندس حيث اعتبر أنه سمعها بنطق مختلف ليتحاشا غضب السلطان أحمد ولينفذ المشروع في الوقت المحدد.

يمكنك أن تقرأ أيضا:

 

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

اترك رد