لتبق على اطلاع أينما كنت

علماء أثار يعترون على بقايا كنيسة عمرها 1600 عام بـ”كليس” التركية

عثر علماء الآثار الأتراك، على بقايا كنيسة صغيرة، وأرضية فسيفساء، ونقوش، عمرها نحو ألفٍ و600 عام، في ريف ولاية “كليس”، جنوب تركيا.
وبعد تلقي معلومات حول حفريات غير مشروعة في قرية “ساغليجاق” التابعة لقضاء “إيلبايلي”، توجهت قوات الأمن إلى الموقع وعثرت فيه على بقايا بناء، وأبلغت مديرية الثقافة والسياحة بكليس عن إمكانية كونها آثارًا تاريخية.
وأرسلت المديرية فريقًا من علماء الآثار إلى الموقع، وأجرت فيه حفريات.
وعثر الفريق على بقايا كنيسة صغيرة، وأرضية فيسفسائية، ونقوش، عمرها 1600 عام، وتعود للحقبة البيزنطية المبكرة.
وتخطط السلطات المعنية لنقل الأرضية الفسيفسائية إلى مكان آخر.
وقال رئيس بلدية “إيلبايلي” سليمان شيمشاك، إن “هذه البقايا التاريخية تظهر الأهمية الكبرى للأراضي التي استضافت الحضارات القديمة عبر التاريخ”.
المصدر:الأناضول

 

يمكنك أن تقرأ أيضاً: 

اترك رد