لتبق على اطلاع أينما كنت

الحركة القومية تصطف مبكرا الى جانب الرئيس أردوغان خلال الانتخابات الرئاسية 2019

أكد زعيم حزب الحركة القومية التركية المعارض دولت بهتشيلي أن حزبه لا ينوي تقديم مرشح خاص للانتخابات الرئاسية المقبلة المتوقع إجراءاها نهاية عام 2019، ملمحاً إلى أن حزبه سيقرر دعم الرئيس رجب طيب أردوغان في الانتخابات المقبلة.
وحول وجود اتفاق أو تحالف مع حزب العدالة والتنمية الحاكم حول الانتخابات المقبلة قال بهتشيلي: “حتى الآن لم يحصل أي لقاء مع زعيم العدالة والتنمية والرئيس رجب طيب أردوغان حول هذا الأمر وبالتالي لا يوجد اتفاق في هذا الإطار بعد”، لافتاً إلى احتمال عقد لقاءات حول هذا الأمر في الأيام المقبلة.
ويعتبر حزب الحركة القومية المعارض أقرب الأحزاب التركية إلى العدالة والتنمية الحاكم، ويدعم سياسات الحكومة في الحرب على الإرهاب داخل وخارج البلاد وفي معظم الملفات السياسية.
وجرت تكهنات عن إمكانية عقد تحالف مبكر بين الحزبين لخوض الانتخابات البرلمانية والرئاسية المقبلة في البلاد بشكل مشترك، دون تأكيد حصول هذا الاتفاق حتى الآن من قبل الطرفين.
وأشاد بهتشيلي بالتعاون الذي جرى طول السنوات الماضية بين العدالة والتنمية والحركة القومية في التعديلات الدستورية وغيرها من الملفات الداخلية في تركيا، معتبراً التغييرات التي حصلت ستعود بالخير على تركيا والشعب.

اترك رد