لتبق على اطلاع أينما كنت

ثكنة عسكرية عثمانية بمدينة اسطنبول تتحول إلى أكبر مكتبة في العالم

تعتزم تركيا تحويل ثكنة “رامي” العسكرية العثمانية الكائنة بمدينة إسطنبول، إلى مكتبة تضم ملايين الكتب، من شأنها أن تكون الأكبر من نوعها في العالم.
وكانت الثكنة العسكرية المذكورة المتواجدة في منطقة “أيوب سلطان” بإسطنبول، مقرًا عسكريا هاما واستراتيجيا للجيش العثماني.
وحالياً تعمل وزارة الثقافة والسياحة التركية، على ترميم الثكنة العسكرية التاريخية، الواقعة في الشطر الأوروبي من إسطنبول، بغية تحويلها إلى أكبر “وادي للكتب والمكتبات” في العالم، بمساحة إجمالية تقدر بـ220 ألف متر مربع.
ويحرص القائمون على مشروع الترميم، على تجنب استخدام أدوات تكنولوجية متقدمة للغاية، وذلك بغرض ترميم الثكنة التاريخية بشكل يتناسب مع النسيج التاريخي والثقافي لها.
هذا ومن المخطط أن تدخل المكتبة التي توصف بأنها “وادي الكتب والمكتبات”، بعد نحو عامين، بحسب القائمين على المشروع.

اترك رد